سكان لندن يهاجرون الى الارياف و العقار مهدد






يتطلع أغـلب مستأجــري العـقارات في العـاصمة البـريطانـية لنـدن إلى مغادرتها والهروبـ نـحـو الأرياف والمنـاطق الأخرى ذات الأسعـار المنـخفضة اعـتبـاراً منـ العـام المقبـل، وذلك فيما يبـدو أنـه نـاتجــ عـنـ تداعـيات وبـاء كورونـا الذي أجــبـر الكثيرينـ عـلى العـمل منـ المنـزل، وهو ما يعـنـي أنـه بـمقدورهم السكنـ في أماكنـ بـعـيدة عـنـ مقار أعـمالهم التقليدية، فضلاً عـنـ أنـ أعـداداً كبـيرة منـ سكانـ المدينـة فقدوا وظائفهم أصلاً ولم يعـد وجــودهم ذا معـنـى



وبـحـسبـ مسحـ أجــراه موقعـ "سبـير روم" المتخصص بـالعـقارات، ونـشـرت نـتائجــه جــريدة "ديلي ميل" البـريطانـية فإنـ نـحـو نـصف المستأجــرينـ في لنـدنـ الذينـ يتطلعـونـ حـالياً إلى الانـتقال منـ أماكنـ سكنـهم قالوا إنـهم سيغادرونـ مدينـة لنـدنـ بـالكامل العـام المقبـل



وقال أكثر منـ ربـعـ المستأجــرينـ في لنـدنـ إنـهم يخططونـ للانـتقال بـعـد انـتهاء وبـاء كورونـا المستجــد، ومنـ هؤلاء 49% يعـتزمونـ مغادرة العـاصمة بـشـكل نـهائي



ويقول البـاحـثونـ القائمونـ عـلى المسحـ إنـ "منـ المتوقعـ أنـ تشـهد لنـدنـ هجــرة جــماعـية صافية بـنـسبـة 13% للمستأجــرينـ في العـام المقبـل"، بـحـسبـ التقرير الذي اطلعـت عـليه 




وتشـكل هذه المعـلومات تهديداً كبـيراً لسوق العـقارات الذي قد يشـهد تراجــعـا خلال الفترة المقبـلة بـسبـبـ تداعـيات أزمة كورونـا عـلى الاقتصاد البـريطانـي


ويقول المسحـ إنـه معـ انـخفاض أسعـار الإيجــارات الداخلية في لنـدنـ بـالفعـل هذا العـام بـنـسبـة 14.1%، فقد انـخفضت أسعـار الايجــارات بـنـسبـة تصل إلى 34% في بـعـض منـاطق العـاصمة



ويعـتقد مدير موقعـ "سبـير روم" مات هتشـينـسونـ، أنـ هذه قد تكونـ البـداية فقط، في إشـارة إلى توقعـه بـأنـ تواصل أسعـار الإيجــارات هبـوطها في لنـدنـ خلال الفترة المقبـلة


وقال هاتشـينـسونـ: "نـحـنـ نـتطلعـ إلى إعـادة رسم خريطة الإيجــارات في المملكة المتحـدة في عـام 2021 وستكونـ لنـدنـ هي الخاسر الأكبـر"


وأضاف: "لقد رأينـا بـالفعـل التأثيرات عـلى الإيجــارات في لنـدنـ، معـ انـخفاض متوسطات الأسعـار بـاستمرار منـذ الربـيعـ الماضي، لكنـ ما سيحـدث بـعـد ذلك هو الشـيء المثير للاهتمام"


وتابـعـ: "قد تكونـ هذه بـداية لاقتصاد بـريطانـي متغير يعـتمد بـدرجــة أقل عـلى لنـدنـ والجــنـوبـ الشـرقي، حـيث يصبـحـ العـمل عـنـ بُعـد هو القاعـدة الجــديدة"


وقال هاتشـينـسونـ: "إذا كانـ الأمر كذلك، فمنـ غير المرجــحـ أنـ تتعـافى الإيجــارات في لنـدنـ بـسرعـة ويمكنـ أنـ تحـذو أسعـار المنـازل حـذوها بـمجــرد انـتهاء فترة الإعـفاء منـ رسوم التسجــيل"


وأظهر مسحـ "سبـير روم" أيضاً أنـ 60% منـ جــميعـ المستأجــرينـ الذينـ يخططونـ للانـتقال لا يتطلعـونـ إلى الانـتقال إلى مدينـة رئيسية



ويؤكد هاتشـينـسونـ أنـ هذه التوجــهات الجــديدة ربـما تكونـ بـسبـبـ الآثار الكارثية لفيروس كورونـا عـلى السياحـة والضيافة والفنـونـ، أو بـسبـبـ عـوامل نـمط الحـياة مثل الرغبـة في مساحـة خارجــية، أو بـبـساطة بـسبـبـ إدراك أنـه يمكنـ الآنـ القيام بـالعـديد منـ الوظائف منـ أي مكانـ، فإنـ المعـيشـة في لنـدنـ تفقد جــاذبـيتها بـالنـسبـة للكثيرينـ


وخلافاً لهذه التوقعـات المتشـائمة فإنـ جــريدة "ديلي ميل" نـقلت الوكيل العـقاري جــيريمي ليف تأكيده أنـه "عـلى الرغم منـ أنـ الكثيرينـ سيتخذونـ خطوات نـهائية بـالابـتعـاد عـنـ العـاصمة لنـدنـ، فإنـ كثيرينـ آخرينـ سيظلونـ يسعـونـ للعـودة إلى الحـياة الطبـيعـية"

وأضاف انـه يتصور مشـهداً أقل إثارة في سوق الإيجــار في لنـدنـ العـام المقبـل

فيديو 




إرسال تعليق

0 تعليقات