بالفيديو المذيع معاذ العمري يعترف بقطع الإتصال على الأسيرة المحررة أحلام التميمي

المذيع معاذ العمري يعترف بقطع الإتصال على الأسيرة المحررة أحلام التميمي

 بالفيديو المذيع معاذ العمري يعترف بقطع الإتصال على الأسيرة المحررة أحلام التميمي

أكد المذيع الأردني معاذ العمري، أن الإذاعة قطعت بالفعل الاتصال الذي كانت تجريه الأسيرة المحررة أحلام التميمي، مشيراً إلى أن التبريرات التي قدمها زميله جهاد أبو بيدر كانت كاذبة.

وقال العمري في مقطع فيديو نشره عبر صفحته على فيسبوك: "طلبنا أحلام التميمي لكي تخرج برسالة على الهواء وأوجه لها تحية لأنها وافقت، وأوجه مليار تحية لأنها لم توافق على المشاركة معنا مرة تانية".

وأضاف: "نحن قطعنا الاتصال وفي اليوم الثاني كذبنا وقلنا بإننا لم نقطع الاتصال وأنا مسؤول عن كلامي".

وتابع: "أعطيت الفرصة لزميلي جهاد أبو بيدر لتوضيح الحقيقة كاملة، وخرج في فيديو لمدة ساعة لا يوجد فيه أي جزئية حقيقة، باستثناء أننا من طلبناها ونسقنا معها".

وقال العمري: إن "هذا الفيديو وهذا الدفاع الذي قدمه جهاد أبوبيدر لا يمثلني لأنه ليس حقيقيا، ولن أقبل ان أكون جزءاً من هذه الفوضى".

وأشار إلى أنه طلب من زميله جهاد أن يطلع على محتوى الفيديو التوضيحي، إلا أنه رفض ذلك، مضيفا: أن "أحلام رفضت المشاركة معنا مرة أخرى، لأن المعد أخبرها بأننا قطعنا عنها الاتصال وسيخبرها لاحقاً بالأسباب".

ولفت إلى أن مؤسسته لم تبلغه بأية تفاصيل حول الحادثة، مشيراً إلى أنه فور مشاركة أحلام في الإذاعة أصبحت هناك حالة هلع في الاستوديو وغرفة التحكم وطلبوا قطع الاتصال عنها، إلا انه رفض، في حين وافق زميله جهاد على قطع الاتصال.

وأكد أن الصوت كان بالفعل يتقطع لأن المخرج كان يتحدث معه، مضيفا: "فكرت أحلام حكت اشي كبير، وجهاد طلب يقطعوا الاتصال".

وأكد أنه لا يعرف سبب قطع الاتصال عن أحلام، وأنه لا يريد أن يكذب على الناس، لأن الإذاعة بالفعل قطعت الاتصال، إلا أنه لا يعلم ومن ولماذا تم قطعه.

ووجه العمري تحية للأسيرة المحررة أحلام التميمي، مشيراً إلى أنها أصيلة لأنها لم توافق أن تكون جزءاً من هذه الفوضى.

 شاهد فيديو الاعتراف:



فيديوهات مقترحة قد تنال اعجابك

 







إرسال تعليق

0 تعليقات