صور مثيرة للجدل للمطربة السورية أصالة بعد عملية تجميل غير ناجحة في وجهها



 ضمن مهرجان هلا فبراير الكويت فقد ظهرت نتوؤات واضحه للعظام و تكتل في الجلد في كلا الجانبين على وجه الفنانه أصاله و ذلك في حفلها الاخير في الكويت ، و في انباء وصلت حيث  

أكدت خضوع الفنانه اصاله الى عمليه  تجميل فاشله لتنحيف الوجه، خصوصاً  وإنها ظهرت قبلها بأسبوع في مقطع  فيديو مع ابنها الكبير خالد بملامحها العاديه.




الفنانه السوريه أصاله 
تبدو عليها علامات واضحه في الجانب الايسر من وجهها 
حيث بدا وجه أصاله  مليئا بالنتوءات و التكتلات  في خدها الأيمن وعلامات على الجلد في الجانب الأيسر، و ذلك أثناء اللقاء الصحفي قبيل المهرجان هلا فبراير في الكويت ، ما دفع البعض 

لتأكيد أنها فعلاً قد  خضعت لعمليه جراحيه في وجهها  failer فاشله , والتي تسببت في ترهل في بعض مناطق بوجهها  وشد مناطق أخرى بأكثر من اللازم، حيث اعتمدت اصاله على 

تغطيه خديها  بخصلات شعرها وذلك أثناء جلسه التصوير الرسميه ولكن عدسات الكاميرات  أبرزت بوضوح هذه التغيرات عند التصوير من الجانب.



و من هنا أكد البعض أن زياره المطربة السورية أصاله الأخيره لطبيب التجميل المقرب فادي نصر كانت للخضوع لعمليه فيلر لإخفاء التجاعيد، وكان من المفترض الا تظهر لفتره حتى تختفي 

النتوءات، وهو خطأ وقع فيه النجم أحمد عز عندما خضع لجراحه مماثله وظهر بوجه متورم في العرض الخاص لفيلم "الخليه"، ثم عادت ملامح وجهه لطبيعتها بعد أيام قليله.




يذكر أن الفنانة أصاله وجهت تغريده عبر تويتر صداقه ومحبه في شهر أكتوبر الماضي، إلى طبيبها الخاص عبر حسابها على موقع تويتر قالت فيها: هو الفنان الدكتور الصديق المسؤول عن 

مظهري، وهو اللطيف الذي اشتكي له مما يزعجني بمرات فيصالحني عليها بمنتهى النعومه وببساطه الدكتور فادي نصر.




وجاء رد الكتور  على الفنانه، قائلًا: أهم ما يميز الفنانه أصاله أنها تمد من حولها بالقوه والإيمان بالحياه، ومن معرفتي وصداقتي بأصاله، هي من الفئه القليله التي تشع بمحبتها للناس، وتمد من 

حولها بالقوه والإيمان بالحياه، وأنها إنسانه مرهفه الحس وتحب الناس، وأنوثتها طاغيه رغم شموخها وكبريائها.


وأثيرت مؤخرا شائعات حول ارتباطهما عاطفيا وهو ما نفاه الطبيب جمله وتفصيلا، ويبدو أن صورهما الأخيره كانت من كواليس التحضير للجراحه التي اثارت الكثير من الجدل حول التغيرات 

التي طالت وجه المطربه السوريه.