الرئيس الصيني يحذر من تداعيات خطيرة عن فايروس الشيطان كما اسماه


في اليوم الثلاثاء 28/01/2020 صرح الرئيس الصيني شي جين بينغ , بأن بلاده تواجه معركه خطيره و معقده ضد الفايروس الجديد المعروف بإسم كورونا واصفاً اياه بالشيطان كما و تعهد في الجهود المبذوله لدى الحكومه لاحتوائها المرض 
كما قال الرئيس الصيني في مقابله مع مدير منظمه الصحه العالميه حسب ما تم نقله عبر وسائل الاعلام الرسميه بأنه هذا الوباء وباء الشيطان ولا يمكن ان نتركه بهذا الحال يختبيء بين الناس 
و اضاف شي جين بينغ ان الحكومه تبنت موقفاً واضحاً و شفافاً للكشف عن هذا الفايروس في اسرع وقت 
و يتبع حول عدد القتلى من هذا الوباء الشيطان الى 106 قتيلا و ذلك حسب ما اعلنته وزاره الصحه الصينيه و اكثر من 4500 اصابه اخرين 
ودفع "كورونا" السلطات الصينيه إلى اتخاذ إجراءات استثنائيه، أبرزها إغلاق مدن بأكملها في هوبي، المقاطعه الواقعه وسط البلاد التي تضم مدينه ووهان حيث بدأ تفشي المرض في ديسمبر من العام الماضي.
وبالأرقام، فإن عدد الحالات التي أعلنت الصين إصابتها بالمرض، بلغ 4515، منها 1771 إصابه اكتشفت فقط يوم الاثنين، بالإضافه إلى 8 إصابات في هونغ كونغ و5 في ماكاو، أما الوفيات، وعددها 106 على الأقل، فجميعها في مقاطعه هوبي.

ورغم غموض المرض وعدم وجود أدله دامغه على مصدره حتى الآن، فإن خبراء الصحه الصينيين يرجحون أن الحيوانات تلعب دورا كبيرا في نشره.

وعلى المستوى العالمي، اتخذت الدول تباعا إجراءات وقائيه لمنع دخول الفيروس إليها، لا سيما فيما يتعلق بالرحلات القادمه من الصين، بينما دخل العالم فيما يشبه حاله الطوارئ الصحيه لمنع تحول المرض إلى وباء.

كما تتسابق الدول على سحب رعاياها وبعثاتها الدبلوماسيه وأسرهم من الصين.

إرسال تعليق

0 تعليقات