اغذية صحية لشتاء بدون أمراض تقوي مناعة الجسم



خلال موسم الشتاء، تزخر أسواق الخضار والفواكه بالمنتجات الموسميه والتي يتوجب علينا الاستفاده منها في زياده مستويات مناعه الجسم إلى حد كبير، خصوصا، في هذا الوقت من العام بموسم الشتاء.


وفي هذا الوقت من العام، أي فصل الشتاء، يمكن القول إن الوقت حان لبعض الأطباق أو المأكولات، لاسيما الحساء والشوكولاته الساخنه وكل الأشياء الدافئه.

وفي هذا الفصل بالذات، تكون الفرصه متاحه، لنزلات البرد الشائعه والفيروسات وغيرها، مع تكرر نوبات البرد والسعال، جراء تراجع المناعه عند الإنسان.
ومن هنا، يصبح من الضروري استهلاك الطعام الصحي لأن اتباع نظام غذائي متوازن، ضروري للوقايه من الأنفلونزا والحساسيه الموسميه.

وفيما يلي قائمه بـ3 أطعمه شتويه قد تساعد في تحسين المناعه، ولكنها مجرد نصائح لا تغني بالتأكيد عن الرأي الطبي المؤهل، وفق ما ذكر موقع "إن دي تي في فود":

الشمندر

هذه الأعجوبه الغذائيه الحمراء القانيه، مليئه بالمغذيات، وهي قابله للأكل على شكل سلطه، كما يمكن إضافتها أيضا إلى عدد من المأكولات مثل الحساء وشرائح اللحم المشويه.

ووفقا لكتاب "هيلينغ فوودز" أو "الأطعمه الشافيه"، فإن الشمندر الأحمر جيد لتحقيق التوازن فيما يتعلق بضغط الدم، فهو يعزز الدوره الدمويه ويخفف من الإمساك
كذلك يستخدم الشمندر، الغني بمضادات الأكسده، بشكل تقليدي في أنحاء كثيره من أوروبا كغذاء مغذي للأشخاص الذين يتعافون من مرض ما، وللمساعده في مكافحه التعب، وتحسين الهضم، ودعم المناعه.

الجزر

يعتبر الجزر من المحاصيل الزراعيه الغنيه بالألياف والمعادن والفيتامينات والبيتا كاروتين، وبالتالي فهو يتمتع بقيمه غذائيه عاليه.

ويعد الجزر قيمه صحيه غذائيه مضافه في العديد من الوجبات والأطباق، سواء أكان ذلك حساء أو عصائر.
والجزر مفيد بشكل خاص لأولئك الذين يرغبون في إنقاص الوزن، كما قد يساعد مستوى البيتا كاروتين العالي واللوتين على تحسين صحه العين ومناعه المناعه إلى حد كبير.

السبانخ

يعد السبانخ واحدا من المأكولات الشتويه التي يحبها الناس من جميع الفئات العمريه.

ويحتوي السبانخ "على أكثر من 10 مركبات مختلفه من مركبات الفلافونويد المضاده للأكسده التي تمثل عناصر مضاده للالتهابات، وتساعد على تقويه جهاز المناعه، كما أنها غنيه بالفيتامينات والمعادن.

إرسال تعليق

0 تعليقات